ساعات جديدة من أبل مع خدمات صحية

تاريخ الإضافة الخميس 24 حزيران 2021 - 7:16 ص    عدد الزيارات 375    التعليقات 0    القسم تكنولوجيا

        



ينتظر بشوق عشاق التجديد والتكنولوجيا المصنعة من شركة آبل، أن تحوز الإصدارات القادمة من ساعات "آبل" الذكية على الخدمات الصحية.

 

ويأتي الاهتمام بإدخال الصحة ضمن مبتكرات التكنولوجيا لما لهذا الملف من اهتمام كبير حاز عليه بعد التداعيات التي خلفها وما يزال فيروس كورونا، وحاجة الكثيرين للثقافة والأسئلة والاهتمامات الطبية .


وذكر تقرير جديد أن الإصدارات اللاحقة من ساعات "آبل" يمكن أن تركز على الصحة أكثر من النماذج السابقة، بما في ذلك قراءة درجة حرارة الجسم ومستويات السكر في الدم.


وحسب وكالة "بلومبيرغ" المتخصصة بالأخبار الاقتصادية والتي تلاحق أخبار شركة "آبل" وغيرها من الشركات الأمريكية فإن الميزات الجديدة والتي من المحتمل أن لا تكون جزءاً من ترقية 2021 بل نموذج 2022 كانت قيد العمل لبعض الوقت.


وقالت الوكالة إنه من غير الواضح ما إذا كان سيتم تضمين هذه المزايا في إصدار جديد من الساعة التي يُقال إن الشركة ستسوقها للرياضيين المحترفين أم إنها ستكون جزءاً من الترقية السنوية.

 

وكانت جريدة ديلي ميل البريطانية أفادت في وقت سابق من هذا العام بأنه يجري العمل على إصدار مستكشف من ساعات آبل والذي يمكن أن يكون له إطار مطاطي ومقاومة إضافية للصدمات.


وأضافت "بلمومبيرغ" أن إصدار 2021 من ساعات آبل سيتضمن عدة مزايا طفيفة إضافية عن تلك المتوفرة في إصدار 2020 ويتضمن ذلك معالجاً أسرع واتصالاً لاسلكياً أفضل وشاشة جديدة مع شاشة أرق.


وسيحتوي أيضاً على تقنية محدثة عريضة النطاق، ما يسمح للمستخدمين بفتح غرف الفنادق، وهو شيء عرضته مع نظام التشغيل في مؤتمر المطورين الأخير.


وفي عام 2019 قال الرئيس التنفيذي لشركة آبل تيم كوك أن «أكبر مساهمة للبشرية ستكون مرتبطة بالصحة».


وأضاف: «أعتقد، أنه إذا نظرت إلى المستقبل، ونظرت إلى الوراء، وطرحت السؤال: ما هي أعظم مساهمة من آبل للبشرية؟ فإن الجواب سيكون مرتبطاً بالصحة».


ومنذ ذلك الحين، كشفت الشركة النقاب عن العديد من التطبيقات والخدمات الجديدة المتعلقة بالصحة، وتشمل هذه الأجهزة ميزة مراقبة القلب التي تتوافر في ساعات «آبل» الذكية، وكذلك قراءة مستويات الأكسجين في الدم، وهي جزء من خدمة «فيتنس بلس» التي تم إطلاقها في أواخر عام 2020 ومؤخراً يتم الحديث عن مزايا وخدمات صحية جديدة كجزء من نظام «Apple iOS 15» القادم.


وتأتي هذه الأخبار بعد أيام فقط من تأكيد أحد المسؤولين التنفيذيين في شركة «فيسبوك» التي كثفت منافستها لشركة «آبل» أن الشركة تعمل على ساعتها الذكية الخاصة.

 

اختراق قراصنة روس

 

وكان قراصنة روس قاموا في نيسان/ أبريل الماضي، باختراق معلومات خاصة بمنتج لشركة آبل، حيث تمكنوا من الكشف عن مخططات الشركة المستقبلية وتفاصيل عن مسار عملها.


وتعرضت شركة "كوانتا"، وهي الفرع المصنع لمنتجات شركة آبل، للقرصنة من طرف مجموعة روسية تدعى "ريفل" (REvil)، وفق مجلة "ذا فيرج" التي قالت إن المجموعة "ريفل" طالبت بـ 50 مليون دولار أمريكي فدية لئلا تفضح مشاريع آبل.

ومجموعة "ريفل" المعروفة أيضا باسم سودينوكيبي، نشرت قبل يومين مجموعة من الصور للبرهنة على وصولها لبعض مخططات آبل، ووعدت بمواصلة نشر صور جديدة من التسريب يومياً حتى تدفع آبل الفدية وفق موقع "ذا ريكورد".

والصور التي تم نشرها تتضمن مخططات لإعادة تصميم iMac الذي تنوي آبل طرحه خلال الأشهر القليلة المقبلة.

يذكر أن آبل تعتمد طريقة تسويقية متكاملة ترمي إلى طرح عدة تحديثات على أجهزتها دوريا، ولا تكشف عن منتجاتها إلا أياما قليلة قبل طرحها.

وأعلنت آبل طرازا جديدا من جهاز "آبل تي في" ليحل محل Apple TV 4K الذي تم طرحه في عام 2017، وفق موقع "ذا فيرج".

ويحتفظ الطراز الجديد باسم الطراز السابق ولكنه يأتي مع شريحة "بايونتيك" الأكثر قوة والتي تتيح له تشغيل فيديوهات "آتش دي آر" في إطار أعلى معدلات.