كورونا تسبب خسائر بقيمة تريليون دولار للسياحة العالمية

تاريخ الإضافة الخميس 3 حزيران 2021 - 7:52 ص    عدد الزيارات 468    التعليقات 0    القسم العالم

        



أنهكت تداعيات جائحة كورونا، صناعة السياحة في العالم، وقضت على مناشط وقطاعات سياحية عالمية شهيرة، مكبدة القطاع أكثر من تريليون دولار خلال عام 2020.

 

وقدرت منظمة السياحة العالمية، الأربعاء، في تقرير لها، حج الخسائر بما في ذلك إيرادات نقل المسافرين، بمقدار 1.1 تريليون دولار خلال عام 2020.

وقالت المنظمة إن مؤشر قياس السياحة العالمية رصد انخفاض عائدات السياحة الدولية وحدها بنسبة 64 بالمئة، بما يعادل 900 مليار دولار.

وشهدت منطقة آسيا والمحيط الهادئ التراجع الأكبر بالإيرادات خلال العام الماضي، بنسبة 70 بالمئة، ثم منطقة الشرق الأوسط بنسبة 69 بالمئة، وفقا للتقرير.

ورصد التقرير، انخفاض أعداد السياح بنسبة 83 بالمئة خلال الربع الأول من العام الحالي إلى 180 مليون سائح دولي، وسط استمرار فرض قيود السفر على نطاق واسع.

وذكر التقرير أن منطقة آسيا والمحيط الهادئ واصلت المعاناة من أدنى مستويات النشاط مع انخفاض بنسبة 94 بالمئة في عدد الوافدين الدوليين خلال الربع الأول من العام الحالي.

وسجلت أوروبا ثاني أكبر انخفاضا بنسبة 83 بالمئة، ثم إفريقيا بنسبة 81 بالمئة، والشرق الأوسط 78 بالمئة، ثم الأمريكيتين 71 بالمئة.

وسجلت أعداد السائحين الدوليين في جميع أنحاء العالم انخفاضا بنسبة 73 بالمئة خلال 2020، ما يجعله أسوأ عام على الإطلاق لهذا القطاع.

وتعاني السياحة العالمية وقطاع الطيران مزيدا من الانتكاسات منذ العام الماضي، بعد حظر السفر في أغلب دول العالم بسبب جائحة كورونا.

وبدأت بعض وجهات السياحة العالمية في تخفيف قيود السفر للسماح تدريجيا بحركة الأشخاص وإعادة تنشيط الأنشطة الاقتصادية، بما في ذلك السياحة، لكن مخاوف كورونا لا زالت مستمرة وتمنع دولا عديدة من استئناف السياحة.