الفطريات: تهديد آخر إلى جانب كورونا في الهند

تاريخ الإضافة الثلاثاء 25 أيار 2021 - 7:24 ص    عدد الزيارات 422    التعليقات 0    القسم صحة

        



تهدد الفطريات في الهند مرضى كورونا في البلاد التي تحولت إلى بؤرة في المنطقة، كما بدأ الخطر يثير قلقا في أماكن أخرى من العالم.

 

وبدأت أنواع جديدة من الفطر تظهر في الهند كالأصفر والأبيض، غير أن أكثرها انتشارا هو الفطر الأسود.

 

وأضافت الزيادة السريعة في حالات الإصابة بمرض ميوكورمايكوسيس، المعروف أيضا باسم الفطر الأسود، تحديات جديدة لمنظومة الرعاية الصحية في الهند في وقت تواجه فيه موجة ثانية هائلة من الإصابات بمرض كوفيد-19.


وفي ما يلي معلومات عن هذا المرض وآراء خبراء الصحة والأدلة العلمية وراء الزيادة الأخيرة في الحالات.

ما هو مرض الفطر الأسود؟


هو عدوى فطرية تتسبب في اسوداد البشرة حول الأنف أو تحول لونها وتُصيب المريض بضعف الرؤية أو ازدواجها وآلام في الصدر وصعوبات في التنفس وسعال مصحوب بالدم.


ويرتبط هذا المرض ارتباطا وثيقا بمرض السكري وبحالات ضعف جهاز المناعة. وقال خبراء إن زيادة استخدام أدوية بعينها في جائحة كوفيد-19 لكبح الجهاز المناعي ربما يكون السبب في زيادة الحالات.


وتوضح بيانات المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أن معدل الوفاة بمرض الفطر الأسود يبلغ 54 في المئة وربما تتباين هذه النسبة بناء على حال المرضى والعضو الجسدي المصاب.


وأبلغت ولايات في مختلف أنحاء الهند عن أكثر من 5000 إصابة بالمرض النادر في الأسابيع الأخيرة أغلبها لأفراد مصابين بكوفيد-19 أو يتعافون منه.

هل هو مرض معد؟


هذا المرض ليس معديا وهو ما يعني أنه لا يمكن أن ينتشر من خلال اتصال البشر ببعضهم بعضا أو بالحيوانات. لكنه ينتشر من خلال أبواغ فطرية منتشرة في الهواء أو في البيئة ومن المستحيل تقريبا تفاديها.


قال ك. بوجانج شيتي رئيس مستشفى نارايانا نيترالايا التخصصي للعيون: "البكتريا والفطريات موجودة في أجسامنا بالفعل لكن الجهاز المناعي بالجسم يكبلها".


وأضاف: "عندما ينهار الجهاز المناعي بسبب علاجات السرطان ومرض السكري أو استخدام المنشطات فإن هذه الأحياء الدقيقة تصبح لها اليد العليا وتتكاثر".

هل يتسبب استخدام أسطوانات أكسجين أو أجهزة تنفس غير معقمة في انتشار المرض؟


من الصعب القول بذلك.


يقول الخبراء إن الأوضاع غير الصحية يمكن أن تزيد خطر انتشار العدوى.


ويقول نيشانت كومار طبيب العيون بمستشفى هندوجا في مومباي: "يوجد قدر كبير من التلوث في الأنابيب المستخدمة للأكسجين والأسطوانات التي يجري استخدامها وأجهزة الترطيب المستخدمة".
غير أن الآراء منقسمة في هذه المسألة.


يقول س.ب. كالانتري الطبيب الباحث في معهد المهاتما غاندي للعلوم الطبية في ولاية ماهاراشترا: "المستشفيات كانت قذرة حتى قبل أبريل (نيسان). ونحن نحتاج دراسات وبائية لتقييم أسباب زيادة هذه الحالات الآن".

لماذا الفطر الأسود وليس أي عدوى فطرية أخرى؟


ارتبط مرض كوفيد-19 بالإصابة بعدد كبير من أنواع البكتريا والفطر لكن الخبراء يقولون إن موجة كوفيد-19 الثانية في الهند أوجدت بيئة مثالية للفطر الأسود.


فقد كتب باحثون في نشرة (ديابيتيس آند ميتابوليك سيندروم: كلينيكال ريسيرش آند ريفيو) أن انخفاض الأكسجين والإصابة بمرض السكري وارتفاع مستويات الحديد ونقص المناعة واقتران ذلك بعدة عوامل أخرى منها طول فترة البقاء في المستشفى على أجهزة التنفس الآلي يخلق بيئة مثالية للفطر الأسود.

 

قلق في بلدان أخرى 

 

وانتشرت حالة من القلق والجدل في مصر والسعودية والبحرين من وصول مرض "الفطر الأسود" إلى بلادهم، ومدى خطورته، مقابل طمأنة رسمية من السلطات الصحية.


في السعودية، قال المتحدث باسم وزارة الصحة، محمد العبد العالي، إن مرض "الفطر الأسود المرتبط بإصابات فيروس كورونا ترد عنه أسئلة كثيرة، واتصالات لوزارة الصحة"، مؤكدا على "عدم رصد أي حالات له داخل المملكة".


وأوضح في مؤتمر صحفي الأحد، أن "الفطر الأسود لا يعتبر مسببا لمرض بشكل مباشر أو ينتقل بشكل مباشر إلا في حالة العدوى الانتهازية"، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس).


وأضاف أن "العدوى تنتهز وجود خلل في مناعة جسم شخص أصيب بمرض مزمن ومضاعفات، وتصيبه بمرض إضافي فوق المرض الأساسي الموجود لديه وتتدهور الحالة الصحية بسبب ذلك".


وفي مصر، قال المتحدث باسم وزارة الصحة، خالد مجاهد، في تصريحات متلفزة، مساء السبت الماضي، إنه "لا داعي للهلع والذعر والتهويل"، دون توضيح وجود حالات مصابة بالفطر من عدمه.


لكن حسام حسني، رئيس اللجنة العلمية لمواجهة فيروس كورونا في مصر، قال إنه "شخَّص حالتين بهذا المرض، لكن الأمر لم يكن له أي علاقة بفيروس كورونا".


وأكد حسني، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "حضرة المواطن" عبر فضائية "الحدث اليوم"، أن "علاج هذا الفطر متوفر في مصر بشكل كامل".


وخلال اليومين السابقين، نفى مسؤولون بوزارة الصحة وجود حالات في البلاد مصابة بـ"الفطر الأسود"، بحسب وسائل إعلام محلية، منها جريدة "أخبار اليوم" الحكومية.


وجاء ذلك النفي المتوالي بعد يوم من إعلان حسام، شقيق الفنان الكبير الراحل سمير غانم، الجمعة، في تصريحات متلفزة، أن وفاة أخيه قبل يوم كانت بسبب الإصابة بهذا الفطر، مقابل تأكيد "الصحة" عدم ثبوت ذلك.


وفي البحرين، قال وكيل وزارة الصحة المساعد الدكتور عبد الله مفرح عسيري، إن "ما يشاع عن إصابات بالفطر الأسود مرتبطة بكوفيد-19 في مملكة البحرين غير صحيح".


وأوضح، في تصريح صحفي، أن "الفطر الأسود ينتشر بين المصابين بأمراض شديدة، وليس له علاقة مباشرة بكورونا".


ومنذ آذار/ مارس الماضي، تم توثيق 41 حالة من مرض "الفطر الأسود" في أنحاء العالم، منها 70 بالمئة في الهند، وهو ما دعا الشعب الهندي لإطلاق نداءات استغاثة لتوفير الدواء، وفق وسائل إعلام غربية