التربية النيابية: نقترح إلغاء الإمتحانات النهائية

تاريخ الإضافة الإثنين 24 أيار 2021 - 7:03 ص    عدد الزيارات 428    التعليقات 0    القسم العراق

        



قدمت لجنة التربية النيابية في مجلس النواب العراقي، اقتراحاً بإلغاء الامتحانات النهائية للسنة الدراسية الحالية، واحتساب نتائج الامتحانات النصف نهائية بدلاً عنها.

وقال عضو لجنة التربية النيابية في مجلس النواب العراقي، هوشيار قرداغ، الأحد (23 أيار 2021)، إنه "بسبب ازدياد عدد الإصابات بفيروس كورونا، وارتفاع درجات الحرارة، تقترح لجنة التربية النيابية إلغاء الامتحانات النهائية للسنة الدراسية للصفوف غير المنتهية، واحتساب نتائج الامتحانات نصف النهائية عوضاً عنها"، مؤكداً على "عدم شمول مرحلتي الثالث المتوسط والسادس الإعدادي بالاقتراح".
 
وذكر قرداغ أنه من المقرر أن تجتمع لجنة التربية النيابية مع وزارة التربية، لاتخاذ القرار بشأن مصير السنة الدراسية الحالية، قريباً.

من جانبه، صرح المتحدث باسم وزارة التربية العراقية، حيدر سعدون، بأنه من المقرر أن تعقد وزارة التربية العراقية سلسلة من الاجتماعات الموسعة مع عدد من المسؤولين والخبراء لاتخاذ القرار بشأن العام الدراسي الحالي.

وأكد المتحدث باسم وزارة التربية العراقية، أنه "حتى الآن لم يتم اتخاذ القرار بشأن إنهاء السنة الدراسية الحالية، وهناك عدّة اقتراحات تتم مناقشتها، إلى أن تقوم الوزارة باتخاذ القرار النهائي".

ومسبقاً أوصت لجنة التربية النيابية في البرلمان العراقي، بتعليق الدوام الحضوري في المدارس، بسبب انتشار فيروس كورونا بين الكوادر التعليمية والتدريسية في العراق.
 
وبحسب وثيقة رسمية صادرة عن رئيس اللجنة قصي الياسري، بتاريخ (29 نيسان 2021) أشارت إلى "وجود عدد من الإصابات بين الكوادر التعليمية والتدريسية وبعض الطلبة بفيروس كورونا الذي سجل في بعض المراكز الصحية ودوائر الصحة، مما سجل إرباكاً في تلقي التلاميذ والطلبة لمفردات المنهاج الدراسي، الأمر الذي يستدعي إعادة النظر في موضوع الدوام الحضوري للمراحل الدراسية حفاظاً على سلامتهم".
 
اللجنة أوصت بتعليق الدوام الحضوري في المدراس حفاظاً على سلامة الكوادر التعليمية والتلاميذ، ومواجهة انتشار الفيروس في المدارس والمؤسسات التعليمية، بعد الارتفاع الكبير الذي يشهده العراق في عدد الإصابات بشكل يومي.
 
وكانت وزارة التربية العراقية قد حددت أول أيام الدوام الحضوري في المدارس، يوم الأحد 18 نيسان 2021.
 
وقال المتحدث باسم الوزارة حيدر فاروق في بيان، في وقت سابق إن "الآلية التي اعتمدتها وزارة التربية هي مقترح طرحته على اللجنة العليا للصحة والسلامة، أن يكون الدوام حضورياً ليومين للصفوف الثلاثة الأولى من المرحلة الابتدائية والمراحل المنتهية للسادس الابتدائي والثالث متوسط والسادس الإعدادي".
 
وأكد فاروق أن "الموافقة على المقترحات من قبل اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية جاءت بهدف رفد التلاميذ في الصفوف الثلاثة الابتدائية بمادة تعليمية مكثفة وفرص أفضل باعتبار أنهم في العام الماضي والحالي لم يحصلوا على فرص مناسبة كمرحلة ابتدائية اساس والتي قد تسبب مشاكل مستقبلية في المسيرة التربوية لدى الطلبة".
 
وبحسب المتحدث باسم الوزارة، بدأ التعليم الحضوري في الكورس الثاني بذات الاجراءات التي اتبعت في الكورس الاول من "تباعد بدني وتعفير للصفوف"، مضيفاً أن "هنالك جهة مشرفة هي لجنة الصحة والسلامة الوطنية، فضلا عن وجود تقييم ودراسة للوضع وقد نكمل المناهج الدراسية المتبقية".