الحرس الثوري: الإيرانيون والعراقيون سيثأرون لمقتل سليماني والمهندس

تاريخ الإضافة الإثنين 16 تشرين الثاني 2020 - 12:54 ص    عدد الزيارات 164    التعليقات 0    القسم العراق

        



جدد قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي تأكيده أن بلاده ستثأر من قتلة قائد فيلق "القدس" قاسم سليماني "ميدانيا".

 وقال سلامي خلال لقائه وزير الدفاع العراقي جمعه عناد سعدون في إيران، إلى أن هذا الانتقام لا علاقة له بمتابعة العملية القانونية لمقتل سليماني وأبومهدي المهندس، قائلا: "نحن على يقين من أن أبناء العراق سيثأرون لدم المهندس".

وأشار إلى أن سليماني وأبو مهدي المهندس كان لهما دورا حاسما بالقضاء على داعش.

وقال سلامي إنه "لا شك في أن سليماني لعب برفقة المهندس الدور الأكثر حسما ومصيرية في العالم الإسلامي للقضاء على تنظيم داعش وإحباط المخططات الصهيونية والأمريكية في المنطقة".

وقال سلامي إن "أمنيتنا للعراق أن يكون دولة حرة ومستقلة ومتكاملة وعظيمة وآمنة وقوية، مضيفا أن "من أهم الأسباب التي دفعت إيران إلى إرسال أكبر وأقوى وأشجع قادتنا وأكثرهم تدبيرا لمساعدة العراق في الظروف الصعبة لظهور داعش هو تحقيق هذه الأمنية".

وكان سليماني قد قتل مع أبو مهدي المهندس في ضربة جوية أمريكية استهدفت سيارته على طريق مطار بغداد فجر 3 يناير الماضي.