البرلمان يلغي بعض قرارات النظام السابق.. فما هي أبرزها؟

تاريخ الإضافة الأربعاء 4 تشرين الثاني 2020 - 11:45 م    عدد الزيارات 732    التعليقات 0    القسم العراق

        



كشف النائب الكوري ازاد حميد شفي، عن عزم البرلمان العراقي طرح قانون جديد يلغي قرارات اتخذها النظام السابق وصادر من خلالها املاك الكورد في مناطق ديالى.

وقال شفي، إن "جلسة البرلمان المقبلة المقرر عقدها يوم السبت القادم ستشهد القراءة الاولى لقانون إلغاء قرارات مجلس قيادة الثورة المنحل رقم ٤٨٩ و٦١٧  الخاصة بمصادرة أراضي قرة لوس وخانقين".

وأشار شفي إلى أن "الغاء القرارات ستتم في البرلمان بعد استكمال جميع الاجراءات القانونية والتنسيق مع  مدير هيئة الاراضي علي الشمري بخصوصها"، لافتاً إلى "رغبة واجماع برلماني على اعادة الاراضي والممتلكات التي سلبها النظام السابق من المكون الكوردي في ديالى وعدة مناطق من البلاد في سبعينيات وثمانينات القرن الماضي ضمن سياسات التعريب الديمغرافي والقومي".

وكان النائب الكوردي في تحالف سائرون، آزاد حميد شفي، قال في حديث سابق لوكالة شفق نيوز، إن هناك حملة كبرى يقودها أكثر من 160 نائباً في البرلمان العراقي لإعادة أراض وأملاك مسلوبة من الكورد إلى أصحابها وإعادة مندلي إلى قضاء كما كانت سابقاً.

جدير بالذكر ان النظام السابق بقيادة صدام حسين قام بجلب مئات آلاف السكان العرب الى المناطق ذات الاغلبية الكوردية في ديالى وكركوك ونينوى وصلاح الدين في سبعينات وثمانينات القرن الماضي، ضمن سياسة تعريب منظمة هجر من خلالها السكان الكورد ومنحهم أملاكهم وأراضيهم للوافدين.

واكثر المناطق تضرراً من التعريب الديمغرافي والترحيل القومي هي ناحية مندلي، (93 كم شرق بعقوبة)، واطراف قضاء خانقين بسبب موقعها الحدودي والاستراتيجي.