محكمة أمريكية تغرم إيران تعويضا ماليا كبيرا لصالح عائلة عميل مفقود لها

تاريخ الإضافة الأربعاء 7 تشرين الأول 2020 - 1:53 ص    عدد الزيارات 212    التعليقات 0    القسم أمريكا

        



قضت محكمة أمريكية بتغريم الحكومة الإيرانية مبلغ 1.4 مليار دولار، تعويضا لعائلة عميل سابق في مكتب التحقيقات الفيدرالي، اختفى خلال زيارة لجزيرة إيرانية عام 2007.
وحكم القاضي بحق زوجة وأبناء روبرت ليفنسون في 1.35 مليار دولار كتعويضات عقابية تدفعها إيران، إضافة إلى 107 ملايين دولار كتعويض عن الاختطاف.

وقال القاضي إن "سلوك إيران هنا فريد أيضا؛ نظرا لأنها أخفت عميلا خاصا سابقا لمكتب التحقيقات الفيدرالي وإدارة مكافحة المخدرات دون سابق إنذار، وعذبته، واحتجزته في الأسر لمدة تصل إلى 13 عاما، وحتى يومنا هذا ترفض الاعتراف بمسؤوليتها".
ولم يصدر رد فوري عن الحكومة الإيرانية، التي تنفي دائما علمها بوضعه أو مكان وجوده.
وتعتقد السلطات الأمريكية وعائلة ليفنسون أنه توفي رهن الاحتجاز في سجن إيراني.

بدورها، رحبت عائلة "ليفينسون" في بيان لها بقرار القاضي، مضيفة أن "هذا الحكم هو الخطوة الأولى في السعي لتحقيق العدالة لروبرت ليفينسون".

وتقول إيران إن العميل السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي غادر أراضيها منذ سنوات، في حين تقول عائلة ليفنسون إنهم يعتقدون أنه توفي في الأسر، بناء على معلومات من مسؤولين أمريكيين.