فرض الحظر الشامل في عدة محافظات عراقية

تاريخ الإضافة السبت 27 حزيران 2020 - 11:00 م    عدد الزيارات 109    التعليقات 0    القسم العراق

        



فرضت عدة محافظات عراقية هي بابل وصلاح الدين وميسان وواسط وديالى ونينوى والنجف، على حدة، حظر التجوال الشامل لمدة أسبوع على الأقل، إثر ازدياد أعداد الإصابات بفيروس كورونا، فيما أكدت وزارة الصحة عدم نجاح تجربة الحجر المناطقي.

 

وقررت محافظة النجف فرض حظر التجوال التام بدءاً من يوم السبت ولمدة أسبوع نتيجة الاصابات المتزايدة لفيروس كورونا والوفيات باستثناء الافران والمخابز والاسواق ومحال بيع الخضروات.

 

كما أعلنت محافظة ديالى، السبت، فرض حظر شامل للتجوال لمدة أسبوع يبدأ من 12 ظهراً من يوم غد الأحد وحتى 5 تموز القادم، وسينظر به حسب متغيرات الموقف الصحي.

 

كما قررت خلية الأزمة في محافظة واسط، استمرار حظر التجوال الشامل خلال الأسبوع الجاري.

 

وفي ميسان، فرضت خلية الأزمة حظر شامل للتجوال وتعطيل الدوام الرسمي ابتداءً من يوم غد الأحد (28 حزيران 2020) وحتى السبت المقبل (4 تموز 2020)، وجاء قرار الخلية خلال اجتماع لها بشأن تطورات انتشار فيروس كورنا والإجراءات المتبعة للحد منه.

 

كما قررت الخلية إغلاق محطات الوقود، وإلغاء كافة الاستثناءات من حركة الحظر، واعتماد الاستثناء الصادر من خلية الأزمة.

 

وعقد محافظ نينوى نجم الجبوري، في 25 حزيران الجاري، اجتماعا تشاوريا موسعا مع مدراء الدوائر الخدمية والأجهزة الأمنية والقادة العسكريين للتباحث حول اخر المستجدات الخاصة بملف ازمة فايروس كورونا.

 

 وأوضح الجبوري أن تقييم خلية الازمة الصحية افضى الى ضرورة فرض حظر للتجوال التام واغلاق منافذ المحافظة ومراقبتها بشكل شديد لمنع تفشي الفيروس وان فرض الحظر لمدة عشرة أيام قابل للتغيير بحسب المعطيات حيث من الممكن تخفيف الإجراءات داخل المحافظة مع إبقاء غلق المنافذ بشكل كامل.

 

كما أصدرت محافظتا بابل وصلاح الدين قرارات مشابهة بحظر التجوال الشامل لمدة أسبوع.

 

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة العراقية، أنها ستعرض مقترحاً على اللجنة العليا للصحة والسلامة بشأن حظر التجوال، مؤكدةً أن تجربة الحجر المناطقي لم تنجح في ظل عدم الالتزام من بعض المناطق.

 

وذكرت أن "هناك دراسة مع الجهات الأمنية ستتم لمناقشة زيادة الإصابات بفيروس كورونا خاصة في الأيام الأخيرة".

 

وأعلنت الوزارة اليوم السبت تسجيل 2069 إصابة جديدة و101 حالة وفاة، بفيروس كورونا في البلاد.

 

وسجل العراق إجمالاً 43262 إصابة، بينها ألف و660 وفاة، و19 ألفا و938 حالة تعاف.

 

ويختلف حظر التجوال من محافظة عراقية لأخرى، حيث يفوض الأمر إلى السلطات المحلية بالمحافظة، وفق ما يناسب ظروفها الصحية.

 

وتسود مخاوف في العراق من انهيار النظام الصحي في حال ارتفع عدد الإصابات على نطاق واسع.

 

وتفرض السلطات حظرا جزئيا للتجوال إلى أجل غير مسمى، حيث يتاح للسكان التجول خلال ساعات النهار مع مراعاة إجراءات الوقاية من الفيروس، بما في ذلك ارتداء الكمامات، ومنع التجمعات.

 

وبدأت الإصابات بالصعود في العراق منذ أيار الماضي، عندما خففت السلطات القيود المفروضة للوقاية من الفيروس، وعلى رأسها حظر التجوال الشامل.


المصدر: وكالات