الكاظمي يتعهد بحماية العراق وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين خلال مراسم تسلم الحكومة من عبد المهدي

تاريخ الإضافة الجمعة 8 أيار 2020 - 7:25 ص    عدد الزيارات 96    التعليقات 0    القسم العراق

        



تعهد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، اليوم الخميس، (7 آيار 2020)، "بحماية الدولة العراقية وتوفير الطمأنينة للمواطنين وتوجيه رسالة لهم بأن هذه الحكومة ستعمل على توفير سبل الحياة الكريمة".

 

وأفاد المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان، بأن مراسم الاستلام والتسليم للمسؤولية والحقائب الوزارية أجريت في القصر الحكومي، مساء اليوم الخميس، بحضور رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي ورئيس الحكومة المستقيلة عادل عبدالمهدي، والوزراء في الحكومتين.

 

وقال الكاظمي خلال المراسم "إننا أقسمنا على أن نحمي هذه الدولة وتوفير الطمأنينة للمواطنين وتوجيه رسالة لهم بأن هذه الحكومة ستعمل على توفير سبل الحياة الكريمة"، مشيراً إلى "حرصه على الحفاظ على الانجازات المتحققة والتعاون لمواجهة التحديات الأمنية والاقتصادية والصحية التي تواجه البلاد".

 

بدوره، جدد عبدالمهدي "التهاني بتشكيل الحكومة الجديدة برئاسة الكاظمي"، مؤكداً "أهمية التداول السلمي للسلطة كمظهر ديمقراطي ورغم كل التعقيدات المعروفة في المشهد السياسي".

 

وأشاد "باختيار  شخصيات كفوءة للكابينة الوزارية الجديدة"، داعياً "الوزراء السابقين الى التعاون مع زملائهم في مرحلة تسليم المسؤولية".

 

وصوت البرلمان العراقي ليل الأربعاء/ الخميس بأغلبية عدد الأعضاء الحاضرين (255 نائباً من أصل 329) على منح الثقة للكاظمي، و15 وزيراً في حكومته، ولم يحظ بها 5 مرشحين، فيما لم يقدم رئيس الوزراء أي مرشحين لشغل حقيبتي النفط والخارجية.

 

ومن المنتظر أن يستكمل البرلمان منح الثقة لبقية التشكيلة الوزارية في الأيام المقبلة.

 

ونالت حكومة الكاظمي الثقة بعد مباحثات شاقة مع الكتل السياسية الشيعية والسنية والكوردية، منذ تكليفه بتشكيلها من قبل الرئيس برهم صالح في 9 نيسان الماضي، كثالث مكلف للمنصب بعد محمد توفيق علاوي وعدنان الزرفي اللذين لم يتمكنا من تحقيق إجماع وطني كافٍ لتمرير الحكومة.

 

وخلفت الحكومة الجديدة، حكومة عادل عبد المهدي


المصدر: وكالات