تفاصيل اعتقال مدير تربية نينوى وموظفين آخرين من قبل هيأة النزاهة

تاريخ الإضافة الإثنين 27 نيسان 2020 - 3:49 م    عدد الزيارات 389    التعليقات 0    القسم العراق

        



أعلنت هيئة النزاهة الاتحادية، اليوم الإثنين، (27 نيسان 2020)، تفاصيل ضبط مدير عام تربية نينوى وكالة، خالد طه سعيد، ومسؤولين آخرين بتهمة التعاقد مع أحد المصارف الأهلية، لاستقطاع مبلغ عشرة آلاف دينار من رواتب موظفي المديرية دون وجود سند قانوني.

 

وقالت دائرة التحقيقات في الهيئة، إن عملية الضبط نفذت بموجب مذكرة قضائية، مشيرةً إلى انتقال فريق من مديرية تحقيق نينوى إلى مديرية تربية المحافظة، وضبط المدير العام لتربية نينوى وكالة، فضلاً عن متهمين اثنين في المديرية هما مديرا القسم القانوني وقسم الحسابات.

 

وأوضحت أن عملية الضبط جاءت نتيجة "قيامهم بمخالفة قرار رئاسة مجلس الوزراء والبنك المركزي العراقي الخاص بتوطين رواتب جميع موظفي دوائر الدولة، من خلال الاستمرار بتوزيع الرواتب يدوياً عبر التعاقد مع مصرف أهلي، واستقطاع مبالغ مالية من رواتب الموظفين".

 

وقرر قاضي محكمة تحقيق نينوى المختصة بقضايا النزاهة، إجراء التحقيق وفق أحكام المادة (٣٤٠) من قانون العقوبات العراقيِّ، وتوقيف المتهمين الثلاثة على ذمة التحقيق.

 

وكان محافظ نينوى، نجم الجبوري، أعلن مساء أمس في تصريح أن "مدير تربية نينوى ومدير الحسابات تم اعتقالهم بسبب تجديد عقد صرف رواتب الموظفين عبر مصرف الموصل ما يعد مخالفة للقانون ولقرارات مجلس الوزراء".

 

وأضاف أن "الرواتب من المفترض أن تصرف وفق آلية (الماستر كارد) إلا أن مدير تربية نينوى جدد العقد مع المصرف"، مبيناً أن "هذا العقد يحمل نوعاً من شبهات الفساد كون المصرف يستقطع قرابة 10 آلاف دينار لكل موظف، والتحقيقات ستكون الفيصل في إدانة مدير التربية من عدمه وقد يكون الأمر مرتبطاً بوزارة التربية".

 

إلى ذلك، أعلنت مديرية تربية نينوى اليوم، تعيين يوسف فرج السبعاوي مديراً عاما لتربية نينوى خلفاً لخالد طه سعيد، مشيرةً إلى أن السبعاوي باشر بمهام عمله اليوم.


المصدر: وكالات