الخلافات الزوجية تزداد 3 أضعاف بسبب فيروس كورونا في إيران

تاريخ الإضافة الأربعاء 1 نيسان 2020 - 5:30 ص    عدد الزيارات 324    التعليقات 0    القسم منوعات

        



بعدما أجبر كورونا نصف سكان العالم على البقاء في البيوت، بمن فيهم الإيرانيون، بدافع الحفاظ على الصحة الجسدية، بدأت تظهر تداعيات سلبية للحجر الصحي المنزلي على الصحة النفسية لمواطنين إيرانيين، عكستها زيادة الخلافات الزوجية في البلاد، بشكل ملفت على خلفية بقاء الرجال في البيوت لفترات طويلة

 

وكشف المدير العام لمركز الاستشارات العائلية بمنظمة الرعاية الاجتماعية الإيرانية (حكومية) بهزاد وحيدنيا، إن اتصالات الأزواج مع هذا المركز بسبب مشاكل عائلية خلال فترة الحجر الصحي المنزلي زادت بنسبة ثلاثة أضعاف.

 

وقال وحيدنيا لوكالة "إرنا" الإيرانية، إن الظروف الخاصة التي خلقها كورونا للأسر أدت إلى ارتفاع إجمالي الاتصالات الهاتفية من قبل الزوجين، بمركز الاستشارات العائلية، إلى 4 آلاف اتصال يومياً على خلفية نشوب خلافات بينهم، مشيراً أن السبب يعود إلى زيادة ساعات الاحتكاك بين الزوجين.

 

وعن أشكال الخلافات التي تسبب بها كورونا لهؤلاء الأزواج، قال إن من بينها خلافات بشأن الالتزام بالتعليمات الصحية، خاصة حين خروج أحد أعضاء الأسرة من البيت.

 

وأشار وحيدنيا إلى أن إغلاق المدارس دفع الأطفال إلى إفراغ طاقتهم في البيوت، وهذا ما يؤدي أحياناً إلى خلافات بين الزوجين حول تربيتهم.

 

جدير بالذكر أن تفشي كورونا بشكل واسع في إيران، دفع الحكومة إلى تشديد التدابير، منها إغلاق المدن وتعطيل المؤسسات والدوائر الحكومية وغير الحكومية والأسواق ومختلف الفعاليات، وسط دعوات مكثفة للمواطنين للبقاء في البيوت وعدم الخروج منها، حفاظاً على أرواحهم. وبحسب آخر أرقام رسمية، أعلنتها وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الثلاثاء، فإن إجمالي المصابين بكورونا ارتفع إلى 44606 والوفيات إلى 2898 والمتعافين إلى 14656.


المصدر: وكالات