موقف جديد لمنظمة الصحة العالمية بشأن وضع العراق في مواجهة كورونا

تاريخ الإضافة الأحد 22 آذار 2020 - 6:15 م    عدد الزيارات 159    التعليقات 0    القسم العراق

        



رأى ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق، عدنان نوار، الأحد 22 اذار 2020، ان وضع العراق ازاء الاصابات المسجلة بفيروس كورونا والتي وصلت بتاريخ اليوم الى 233 غير مقلق حتى الان في موقف متفائل نوعاً ما تعبر عنه المنظمة لأول مرة بعد يوم من تحذيرها من تحول العراق لبؤرة كورونا في المنطقة.

 

وقال نوار في حديث صحفي تابعته "INP+ان "الوضع الوبائي في العراق لغاية الان غير مقلق، لكن لا نعلم ما تحمله لنا الايام المقبلة".

 

واضاف انه "من الممكن ان تظهر اصابات جديدة خلال الايام المقبلة، وما علينا الا مراقبة الوضع خلال الاسبوعين المقبلين، ليتجلى الموقف بشكل أكثر وضوحا".

 

وأشار الى أن "زيارة الامام الكاظم انتهت يوم امس السبت، بالتالي من غير المنطق ان نسجل حالات في صفوف الزائرين، لان فيروس كورونا يحتاج في اقل فترة حضانة من يومين الى ثلاثة ايام لتظهر الاعراض، وفي اطول فترة حضانة 14 يوم".

 

وبين ان "الحالات الخمس التي سجلتها صحة الرصافة ربما لأشخاص شاركوا في مراسيم الزيارة قبل موعدها الذي كان امس السبت".

 

وبعد أن أعلنت وزارة الصحة والبيئة، الأحد (22 آذار 2020)، تسجيل ثلاث وفيات جديدة بفايروس كورونا المستجد، و19 حالة إصابة بالفايروس في عموم محافظات العراق، ارتفع عدد الاصابات في عموم البلاد الى 233 حالة، و57 حالة شفاء من الفيروس، و20 وفاة.

 

وذكرت الوزارة في بيان، أن "مختبرات وزارة الصحة والبيئة أجرت 106 فحص مختبري جديد، وأظهرت النتائج تأكيد تشخيص 19 حالة جديدة".

 

وحذر  نوار، السبت (21 آذار 2020)، من استمرار المواطنين في العراق بالتهاون مع الاجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا، مبينا أن ذلك سيحول العراق إلى مصدر وباء للفيروس ومنطقة خطرة لمواطنيه ودول الجوار خلال اسبوعين.

 

وقال نوار، إن "استمرار العراقيين بالتهاون مع الاجراءات الوقائية لمواجهة خطر كورونا ينذر بكارثة خطيرة، على مواطني البلاد والبلدان المجاورة"، لافتا إلى ان "الارقام التي يسجلها العراق لغاية الان لا تشكل خطرا على الاهالي والمواطنين، لكنها سترتفع في الاسبوعين القادمين، ومن خلالها سنتمكن من معرفة حجم الوباء وانتشاره في العراق".

 

واضاف أن "منظمة الصحة العالمية تراقب ما سيحصل خلال الاسبوعين المقبلين، وهناك تخوف كبير يبديه اعضاء المنظمة وممثليها من الايام القادمة ومعرفة حجم انتشار الوباء".


المصدر: وكالات