اشتباه بإصابة بفايروس كورونا تسبب إخلاء مبنى محافظة نينوى

تاريخ الإضافة الأحد 8 آذار 2020 - 11:51 ص    عدد الزيارات 549    التعليقات 0    القسم العراق

        



سجلت حالة اشتباه بالإصابة بفيروس كورونا في مدينة الموصل، اليوم الأحد، 8 آذار، 2020، لأول مرة على مستوى محافظة نينوى.

 

وأفاد مصدر تابعته "INP+بـ "سقوط شاب في باب مبنى محافظة نينوى (باب المراجعين)".

 

وأضاف أنه يشتبه بإصابة الشاب بفيروس كورونا، نظراً لأن درجة حرارته وصلت إلى 43 درجة.

 

وتابع أن تم الحجر عليه من قبل الفرق الطبية لحين التأكد من إصابته.

 

وأمس السبت، أعلن مدير عام صحة نينوى فلاح الطائي عدم تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا، مشيراً إلى "رفع الحجر عن طبيب من أهالي بغداد بعد ورود نتيجة الفحص من العاصمة العراقية والتي أثبتت سلامته من كورونا بعد حجره في مستشفى الشفاء بالموصل لثلاثة أيام".

 

وكشف مكتب المفوضية العليا لحقوق الإنسان، أمس عن وجود تجهيزات خاصة بفيروس كورونا، منتهية الصلاحية في مستشفى البتول للنسائية والتوليد قُدمت من قبل دائرة صحة نينوى.

 

وكان محافظ نينوى نجم الجبوري قد وجه في وقت سابق كافة الدوائر الحكومية بإيقاف العمل ببصمة التواقيع للموظفين الى إشعار آخر واعتماد التواقيع بالسجلات، كإجراء وقائي واحترازي من الإصابة بفايروس كورونا الوبائي، كما باشر معمل "ولدي" في الموصل بحملة لتزويد المراكز الصحية والمستشفيات بالكمامات وبأعداد كبيرة فضلاً عن إرسالها للمحافظات الأخرى.


المصدر: وكالات