متحدث بإسم البنتاغون يكشف طلب تركيا تزويدها صواريخ باتريوت

تاريخ الإضافة الجمعة 21 شباط 2020 - 12:31 م    عدد الزيارات 153    التعليقات 0    القسم أمريكا، أخبار، تركيا

        



كشف متحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية، البنتاغون، في اتصال هاتفي تابعته "inp+"، أمس الخميس، إن واشنطن تبلغت طلب تركيا تزويدها بطاريات "باتريوت" الدفاعية الصاروخية، إلا أن قرارا بهذا الشأن لم يتخذ بعد.

 

ولم يستبعد المتحدث أن يصار إلى اتخاذ قرار في وقت قريب.

 

وكان وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، قد قال، في وقت مبكر الخميس، إن الولايات المتحدة قد ترسل لبلاده منظومة صواريخ باتريوت لاستخدامها لحفظ الأمن في ظل الصراع بمحافظة إدلب في شمال غرب سوريا.

 

وأَضاف أكار في مقابلة مع تلفزيون "سي أن أن ترك" أن المحادثات مع واشنطن لشراء منظومة باتريوت مستمرة أيضا.

 

وتابع الوزير التركي أن "هناك تهديدا بشن غارات جوية وصواريخ على بلدنا، قد يكون هناك دعم من خلال منظومة باتريوت".

 

واستبعد أكار طلب أي دعم لقوات بلاده من الولايات المتحدة.

 

وتوترت العلاقة بين الولايات المتحدة وتركيا بعد قيام أنقرة، المنضوية في حلف شمال الأطلسي، بشراء منظومة "إس-400" الدفاعية الجوية الروسية رغم معارضة واشنطن للأمر وتهديدها بفرض عقوبات.

 

وكانت وزارة الدفاع التركية أعلنت الخميس مقتل جنديين تركيين وإصابة خمسة آخرين في ضربة جوية استهدفتهم محافظة إدلب بشمال غرب سوريا، ليرتفع بذلك عدد العسكريين الأتراك الذين قضوا في إدلب إلى 15.

 

ولم توضح الوزارة من يقف وراء الغارة لكن المسؤول عن المكتب الإعلامي في الرئاسة التركية فخر الدين ألتن اتهم على الفور نظام بشار الأسد بشنها.

 

ومن شأن ذلك أن يزيد التوتر في هذه المنطقة بين القوات التركية والجيش السوري المدعوم من موسكو.

 

والأربعاء طلب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من قوات نظام دمشق الانسحاب من بعض المواقع في إدلب بحلول نهاية فبراير مهددا بإرغامها على ذلك في حال لم تمتثل.


المصدر: الحرة