الخارجية الأمريكية ترحب بحق الجيش التركي في الرد على جيش النظام السوري

تاريخ الإضافة الثلاثاء 4 شباط 2020 - 2:51 م    عدد الزيارات 211    التعليقات 0    القسم أخبار، سوريا، تركيا

        



رحبت وزارة الخارجية الأمريكية، بالرد التركي على اعتداء جيش النظام السوري على وحدات الجيش التركي المتواجدة في إدلب.

 

جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية مورغان أورتاغوس، الإثنين، في معرض إجابتها على أسئلة صحفية.

 

وأعربت مورتاغوس عن تعازيها لاستشهاد الجنود الأتراك في هجوم النظام السوري.

 

وتابعت قائلةً: "نقف إلى جانب تركيا الحليفة في الناتو، ونعزي حكومتها في ضحايا الهجوم، وندعم حقها المشروع في الدفاع عن النفس، ونواصل التشاور مع الحكومة التركية".

 

وقالت أوتاغوس: "ندين الهجمات الوحشية التي يقوم بها النظام السوري وروسيا وإيران وحزب الله على سكان إدلب".

 

وأشارت أن هجمات النظام السوري وداعميه، يساهم في زعزعة الاستقرار ويهدد العودة الآمنة لآلاف السوريين إلى الأجزاء الشمالية للبلاد.

 

وفي وقت سابق الإثنين، استشهد 7 جنود أتراك ومدني، جراء قصف مدفعي مكثف للنظام السوري في محافظة إدلب.

 

وأوضحت وزارة الدفاع التركية في بيان، أن القوات التركية ردت فورا على مصادر النيران.

 

وأضاف البيان، أن النظام السوري أطلق النار ضد القوات التركية المُرسلة إلى المنطقة من أجل منع نشوب اشتباكات في إدلب، رغم أن مواقعها كانت منسقة مسبقًا.

 

ورغم تفاهمات لاحقة تم إبرامها لتثبيت وقف إطلاق النار في إدلب، وآخرها في يناير/ كانون الثاني الجاري، إلا أن قوات النظام وداعميه تواصل شن هجماتها على المنطقة؛ ما أدى إلى مقتل أكثر من 1800 مدنيا، ونزوح أكثر من مليون و300 ألف آخرين إلى مناطق هادئة نسبيا أو قريبة من الحدود التركية، منذ 17 سبتمبر/أيلول 2018.


المصدر: الاناضول