قوات الأمن تقتحم ساحات الاعتصام في بغداد والبصرة وذي قار بعد إنسحاب الصدر من المظاهرات

تاريخ الإضافة السبت 25 كانون الثاني 2020 - 2:31 م    عدد الزيارات 114    التعليقات 0    القسم العراق

        



اقتحمت قوات الأمن العراقية، اليوم السبت، ساحات الاعتصام في بغداد والبصرة وذي قار وذلك عقب انسحاب أنصار التيار الصدري من تلك الساحات ورفع خيم الاعتصام.

 

وأقدمت قوات مكافحة الشغب على حرق خيم الاعتصام في منطقة السنك وسط بغداد؛ فيما حاولت اقتحام ساحة التحرير المجاورة لها.

 

 

 

وأسفر الهجوم أيضاً عن إصابة عدة متظاهرين بالرصاص الحي وقنابل الغاز.

 

وفي ذات السياق تعرضت ساحة الاعتصام في محافظة البصرة إلى هجوم واسع أسفر عن حرق خيم الاعتصام واعتقال العشرات من المتظاهرين.

 

 

 

وفي محافظة ذي قار صد متظاهرون المحاولات الحثيثة لقوات الأمن في اقتحام ساحة الاعتصام بمنطقة جسر الفهد على الطريق الدولي الرابط مع المحافظات الجنوبية قبل أن توقع عدة مصابين بعد أن استخدمت الرصاص الحي.

 

 

 

أقدم أنصار التيار الصدري ليل الجمعة السبت على رفع الخيم من ساحات الاعتصام في بغداد وميسان والبصرة.

 

وبحسب مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر قيام أنصار التيار الصدري بإخلاء مواقعهم في ساحات الاعتصام ورفع الخيم.

 

وأفرزت الأيام الأخيرة جدلا كبيرا وخلافات بين التيار الصدري والمتظاهرين الذين رفضوا المشاركة في المليونية التي دعا إليها زعيم التيار الصدري أمس الجمعة.

 

وكان زعيم التيار الصدري قد دعا  قبل أكثر من أسبوع، إلى الخروج في "مظاهرة مليونية سلمية موحدة تندد بالوجود الأمريكي وبانتهاكاته".

 

وتوجه الآلاف إلى منطقة الجادرية – المنطقة التي تستقطب المتظاهرين – حيث ارتدى عدد كبير من المتظاهرين لباس الكفن – تلبية لتوجيه الصدر- فيما حمل آخرون العلم العراقي.


المصدر: وكالات