البنتاغون يعلن استهداف قاعدتين أمريكيتين في العراق

تاريخ الإضافة الأربعاء 8 كانون الثاني 2020 - 6:59 م    عدد الزيارات 88    التعليقات 0    القسم أمريكا، إيران، أخبار

        



أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، اليوم الأربعاء، 8 كانون الثاني، 2020 أن من 10 صواريخ باليستية إيرانية استهدفت قاعدتين عسكريتين عراقيتين على الأقل، تستضيفان أمريكيين وعسكريين من قوات التحالف في منطقة عين الأسد وأربيل، وأنها بصدد دراسة سبل الردّ على هذه الضربة.

 

وقال مساعد وزير الدفاع الأمريكي للشؤون العامة جوناثان هوفمان في بيان إن من الواضح أن هذه الصواريخ أُطلقت من إيران، واستهدفت القاعدتين وأن "البنتاغون بصدد تقييم الأضرار ودراسة سبل الردّ على هذه الضربة" التي جاءت انتقاماً لمقتل نائب رئيس الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

 

وأضاف هوفمان أن "وزارة الدفاع في الأيام الأخيرة، وردّاً على تهديدات إيران وأفعالها، اتخذت كل التدابير المناسبة لحماية موظفينا وشركائنا"، لافتاً إلى أنّ "هاتين القاعدتين كانتا في حالة تأهب قصوى نظراً لوجود مؤشرات تفيد بأن النظام الإيراني يخطط لمهاجمة قواتنا ومصالحنا في المنطقة".

 

من جهة أخرى، قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي إنّ "على الولايات المتحدة ضمان سلامة عناصرنا، ومنها إنهاء الاستفزازات غير الضرورية من جانب الإدارة والمطالبة بأن توقف إيران عنفها"، مؤكدة أنه "ليس بوسع أمريكا والعالم تحمل حرب".

 

وكان الحرس الثوري الإيراني أعلن استهدافه قاعدة عين الأسد الأمريكية في محافظة الأنبار، وأضاف أنه أطلق نحو 10 صواريخ على القاعدة الأمريكية، في وقت مبكر من صباح اليوم، الأربعاء.

 

وحذر الحرس الثوري الإيراني بأنه سيشن المزيد من الضربات إذا قامت أمريكا باعتداء جديد. كما هدد بمهاجمة أي دولة إقليمية تتحول إلى "منصة للاعتداءات الأمريكية".


المصدر: وكالات