نفوق جديد للثروة السمكية في محافظة بابل ومطالبات بالتحقيق العاجل والكشف عن الأسباب؟!

تاريخ الإضافة الثلاثاء 22 تشرين الأول 2019 - 11:11 م    عدد الزيارات 126    التعليقات 0    القسم العراق

        



طالب النائب عن ائتلاف دولة القانون منصور البعيجي الحكومة العراقية بتشكيل خلية أزمة عاجلة للوقوف على أسباب نفوق الاسماك في محافظة بابل.

 

وحذر البعيجي في بيان تابعته "INP+الحكومة العراقية والجهات ذات العلاقة مما يحصل من استهداف لضرب اقتصاد محافظة بابل بصورة خاصة والعراق بصورة عامة من خلال ظاهرة نفوق الاسماك بصورة مفاجئة.

 

وقال إن "نفوق الاسماك بصورة مفاجئة وغريبة كما حصل في العام الماضي امر يثير الشك والريبة لدينا لانه استهداف لثرواتنا المحلية بعد ان ارتفع مستوى تربية الاسماك وتصديرها الى المحافظات الاخرى بعيدا عن الاستيراد من خارج البلد".

 

كما دعا " رئيس الوزراء الايعاز بتشكيل لجنة مختصة للوقوف على هذه الظاهرة وما هو السبب الحقيقي الذي ادى الى نفوق الاسماك وبيان نتائج هذه اللجنة امام الراي العام واصحاب احواض الاسماك كونهم المتضررين من هذا الامر".

 

ولفت أيضاً إلى أن "الثروة السمكية ثروة اقتصادية مهمة يجب الحفاظ عليها وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بها من ادوية وغذاء مناسب لها ودعم مربي الاسماك كونه سيسهم في دعم اقتصاد البلد بصورة عامة".

 

كما نوه بالقول إن "لجنة الزراعة النيابية لن نقف مكتوفي الايدي اتجاه ما يحصل من استهداف للثروة السمكية في البلد وسنضع حد لمنع تكرار استهداف ثروة الاسماك دعما للمربين واقتصاد بلدنا".

 

وفي نوفمبر 2018 تزايدت أعداد الأسماك النافقة مع انتشار الظاهرة من شمال بابل إلى وسط وجنوب المحافظة والمحافظات القريبة، حيث خلفت خسائر قدرت بملايين الدولارات، وسط عجز تام من قبل مربي الأسماك والأجهزة الحكومية عن فهم أو تفسير ما يحصل بالتحديد.

 

 


المصدر: وكالات