محافظ نينوى منصور المرعيد يؤكد الشروع في مشاريع مهمة في الموصل

تاريخ الإضافة الأربعاء 18 أيلول 2019 - 4:29 م    عدد الزيارات 704    التعليقات 0    القسم العراق

        



أكد محافظ نينوى منصور المرعيد، اليوم الاربعاء، المضي في إعمار نينوى وإعادتها الى مكانتها الطبيعية، مؤكداً الشروع في انجاز ملفات المصالحة المجتمعية من اجل اعادة الإستقرار الحقيقي الى مدن نينوى وتعزيز اللحمة المجتمعية بين ابنائها.

 

وقال المرعيد في بيان تابعته "INP+"، انه "لأجل نينوى والحفاظ عليها وعلى اموال اهلها يرخص كل شيء ونفديها ليس فقط بالمنصب وإنما حتى بالروح ولا يمكن ان نرضخ او نذعن لمن يريد ان يتلاعب بمقدراتها وماضون لأجل إعمار نينوى وإعادتها الى مكانتها الطبيعية التي تستحقها مهما كلفنا ذلك من تضحيات".

 

وأضاف انه "منذ ان تم تكليفنا بمهام عملنا في ادارة المحافظة والى الان لم ندخر جهدا في العمل على طمر كافة العقبات التي تواجه المواطنين فيها على كافة المستويات والاصعدة حيث تحسن واقع المحافظة بشكل ملحوظ على مستوى الامن والخدمات اضافة الى الجانب الاقتصادي".

 

كما أكد قائلاً: "ها نحن اليوم نشرع في انجاز ملفات المصالحة المجتمعية من اجل اعادة الإستقرار الحقيقي الى مدن نينوى وتعزيز اللحمة المجتمعية بين ابنائها بما يجعلها تتقدم بخطوات ثابثة صوب اعادة امجادها التي كان مضربا للامثال وقبلة للباحثين عن مساحة مميزة ومتميزة للحياة".

 

وأوضح أنه "من الواضح والطبيعي ان تصطدم مراحل الإصلاح بحواجز ومعرقلات تحاول منع تقدمها كونها ستلحق الضرر بمصالح الباحثين عن مشاريع ربحية ضيقة وها قد نرى اليوم بوادر احدى تلك العقبات التي لن تثنينا عن الاستمرار في نهجنا هذا مستلهمين هممنا من الحق القوي جلت قدرته ثم من ابناء نينوى الاصلاء الذين اتضحت لهم الصورة اكثر وباتوا يشعرون بالفرق الكبير بين المرحلتين ويلمسون ذلك في حياتهم اليومية اضافة الى انهم اكثر وعيا في كشف اية محاولة ترمي لمصادرة مقدراتها الى جهات لا تريد لهم الخير مثلما استبسلنا من اجل ذلك والله الموفق".


المصدر: وكالات