مسؤول إيراني: سياسة "الحد الاقصى للضغط‭‭" ‬‬التي تمارسها واشنطن دحرت

تاريخ الإضافة السبت 31 آب 2019 - 4:11 م    عدد الزيارات 159    التعليقات 0    القسم أمريكا، إيران، أخبار

        



صرح مسؤول إيراني، اليوم السبت، بأن سياسة "الحد الأقصى للضغط" التي تمارسها الولايات المتحدة قد دحرت، بعد قرار واشنطن الأخير بشأن مبيعات النفط الإيرانية.

 

وكان الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون مهد الطريق في قمة مجموعة السبع لحل دبلوماسي محتمل للمواجهة مع الولايات المتحدة والتي تفاقمت منذ أن سحب الرئيس الامريكي دونالد ترامب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 بين القوي العالمية وإيران. وفقا لـ "رويترز".

 

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء عن عباس عراقجي، نائب وزير الخارجية الإيراني، قوله "اجتمع ماكرون مع... ترامب خلال قمة مجموعة السبع وأبدى الجانب الأمريكي بعض المرونة حيال مبيعات النفط".

 

وتابع "هذا خرق لسياسة الحد الأقصى من الضغط ونجاح لسياسة الحد الاقصى من المقاومة".

 

ولم يذكر عراقجي تفاصيل ولم يصدر تعليق من الجانبين الأمريكي والفرنسي.

 

ومنذ تخليه عن الاتفاق النووي الذي يصفه بالمعيب ويصب في مصلحة إيران، أعاد ترامب فرض العقوبات على إيران لمنع صادراتها الحيوية من النفط وإرغامها على القبول بقيود أشد على انشطتها النووية والحد من برنامج الصواريخ الباليستية وإنهاء دعمها لقوات حليفة في الشرق الأوسط.

 

وقال عراقجي إن إيران والشركاء الأوروبيين في الاتفاق النووي يواجهون محادثات "صعبة ومعقدة" لإنقاذ الاتفاق النووي. وقال إن إيران عازمة على خفض التزامها بموجب الاتفاق النووي حتى تحصل على حماية من العقوبات على مبيعات النفط والتعاملات المصرفية.


المصدر: العربي الجديد