اتفاق "أمريكي - تركي" حول المنطقة الآمنة في سوريا

تاريخ الإضافة الخميس 8 آب 2019 - 11:06 ص    عدد الزيارات 98    التعليقات 0    القسم أمريكا، أخبار، سوريا

        



أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، شون روبرتسن: "شهدت محادثاتنا العسكرية في أنقرة هذا الأسبوع تقدماً بخصوص إنشاء آلية أمنية طويلة الأمد في شمال شرق سوريا، تستجيب للمخاوف المشروعة لحليفتنا في الناتو، تركيا".

 

وأكد روبرتسن "نعتزم إنشاء مركز عمليات مشتركة أمريكي - تركي في تركيا لمواصلة التخطيط والتنفيذ"، مضيفاً أن "هدف البنتاغون في سوريا مازال يتمثل في تدمير داعش نهائياً".

 

وعن طريقة تنفيذ الآلية التي أشار إليها، أوضح روبرتسن أن "الآلية الأمنية ستطبق بعدة مراحل. أمريكا مستعدة لتنفيذ نشاطات سريعة على خطوات إلى جانب استمرار المحادثات مع تركيا".

 

وكان المبعوث الأمريكي الخاص إلى التحالف المضاد لداعش وشؤون سوريا، جيمس جيفري، قد أعلن الأسبوع الماضي، أن أمريكا ترى أن العمق المناسب للمنطقة الآمنة في شمال شرق سوريا يتراوح بين 5 إلى 14 كيلومتراً، وأن يتم سحب الأسلحة الثقيلة منها.

 

لكن العمق الذي تراه أمريكا مناسباً أقل من نصف العمق الذي تطالب به تركيا، حيث تقول أنقرة إن عمق تلك المنطقة يجب أن يكون 30 كيلومتراً إلى الداخل السوري، بينما ترفض قوات سوريا الديمقراطية أن يكون عمق المنطقة الآمنة أكثر من 5 كيلومترات.

 

 

 


المصدر: وكالات