المتحدث الرسمي باسم هيئة التفاوض السورية، يحيى العريضي يكشف معلومات عن اعلان حول "اللجنة الدستورية" في جنيف

تاريخ الإضافة الجمعة 2 آب 2019 - 8:03 م    عدد الزيارات 60    التعليقات 0    القسم أخبار، سوريا

        



أوضح المتحدث الرسمي باسم هيئة التفاوض السورية، يحيى العريضي، اليوم الجمعة، إنه من المتوقع أن يُعلن المبعوث الأممي إلى سورية غير بيدرسن عن الاتفاق حول "اللجنة الدستورية" في جنيف خلال أغسطس/ آب الجاري.

 

وفي وقت أشار فيه البيان الختامي لمباحثات أستانة 13 إلى وجود تقدم إيجابي في المباحثات حول اللجنة بين الأطراف المعنية، يجري الحديث عن التوصل إلى اتفاق نهائي على ملف "اللجنة الدستورية"، وخصوصاً في ما يتعلق بالخلاف على أسماء عدد من الأعضاء.

 

وذكر مصدر مطلع من المعارضة السورية في تصريح تابعته "INP+أنه تم الاتفاق على أسماء أعضاء اللجنة وآلية عملها قبيل انعقاد الجولة الأخيرة من المباحثات في أستانة، إلا أن الإعلان عنها سيتمّ في جنيف من قِبل بيدرسن، في وقت لم يُحدّد بعد. ورجح المصدر أن يتم الإعلان عن اللجنة خلال أغسطس الجاري، مشيراً إلى وجود مناورة روسية هدفت إلى نقل ملف اللجنة من جنيف إلى أستانة، إلا أنها لم تنجح في ذلك.

 

وركزت المحادثات الأخيرة في العاصمة الكازاخية نور سلطان على ملف "وقف إطلاق النار" في إدلب، في ظل غياب المبعوث الأممي، الذي عقد جولات عدة من المباحثات في وقت سابق مع الأطراف المعنية بملف اللجنة الدستورية.

 

من جهته، أكد المتحدث باسم هيئة التفاوض السورية، يحيى العريضي في حديث تابعته "INP+أنّ اللجنة الدستورية لم تكن ضمن مباحثات أستانة الأخيرة، وما تم الحديث عنه من توافق، جاء بناء على محادثات سابقة دارت حول إجراءات اللجنة وآلية عملها وأعضائها.

وأضاف أنّ روسيا تحاول إعطاء "أستانة" بعداً سياسياً من خلال الإشارة إلى اللجنة الدستورية في البيان الختامي للجولة الأخيرة من المحادثات.

 

 

 

وفيما لم يؤكد العريضي التوصل إلى اتفاق نهائي حول أسماء أعضاء اللجنة الدستورية، أشار إلى احتمال إعلان بيدرسن، قبل نهاية أغسطس الجاري، عن التوصل إلى اتفاق حول أعضاء اللجنة وآلية عملها، ومن المتوقع أن تبدأ اللجنة أول اجتماعاتها في سبتمبر/أيلول القادم.

 

وكان البيان الختامي للمحادثات قد أكد أن الدول الضامنة "أجرت مشاورات مفصلة في إطار ثلاثي وكذلك مع ممثلي مكتب مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة غير بيدرسن، حول مسائل إكمال وتشكيل وإطلاق اللجنة الدستورية في جنيف وفقاً لقرارات مؤتمر الحوار السوري، وعبّروا عن ارتياحهم للتقدم الذي حصل في مسألة تنسيق القائمة والإجراءات المتعلقة".

 

 


المصدر: العربي الجديد