فضيحة مغادرة الشركات الدوائية بعد تعرضها للإبتزاز في وزارة الصحة العراقية

تاريخ الإضافة الأربعاء 10 تموز 2019 - 3:26 م    عدد الزيارات 108    التعليقات 0    القسم العراق

        



كشف عضو لجنة الصحة والبيئة جواد الموسوي، الاربعاء، عن مغادرة عدد من شركات الأدوية من العراق بسبب تعرضها للابتزاز في وزارة الصحة، مؤكداً أن الوزير علاء العلوان يعتمد على مناشئ أوروبية واسيوية غير رصينة بشراء الأدوية.

 

وقال الموسوي في بيان تابعته "INP+إن "سياسة وزير الصحة والبيئة الحالية بالاعتماد على مناشئ غير رصينة في شراء ادوية منقذة للحياة وادوية سرطانية ولقاحات الاطفال من دول شرق اسيا وشرق اوروبا بسبب رخص أسعارها هي سياسة خاطئة وخطيرة فأرواح وصحة اطفالنا اغلى من اي ثمن".

 

وأضاف ان "شراء ادوية ولقاحات من مناشئ اوربية وشركات رصينة وصرف الاموال اللازمة لذلك افضل من استهلاك الاموال بالعمولات والرشاوي والسرقات داخل الوزارة".

 

وأكد الموسوي، أن "هذا ما اكدته الشركات الرصينة حينما غادرت العراق مؤخرا بسبب تعرضها لابتزاز وطلب رشاوي داخل الوزارة مقابل التعامل معها وهذا الموضوع يخالف سياسة هذه الشركات العالمية".

 

وحمل الموسوي "وزير الصحة والبيئة الحالي المسؤولية عن اي ضرر لأي مواطن او طفل عراقي تتسبب به تلك السياسة غير الصحيحة بإبعاد الشركات العالمية الرصينة والاعتماد على شركات ادوية غير رصينة، خصوصا بعد استيراد لقاحات للأطفال من الهند وشرق اسيا بدلا من شركات فرنسية وإيطالية وشركات عالمية رصينة يتعامل معها العراق منذ عشرات السنين واثبتت جدارتها بالقضاء على الكثير من الامراض والأوبئة داخل العراق".


المصدر: وكالات