وزير الخارجية الأمريكي يزور روسيا لبحث الإستقرار في العلاقات المتوترة بين البلدين

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 أيار 2019 - 12:19 م    عدد الزيارات 84    التعليقات 0    القسم أمريكا، أخبار

        



كشفت مصادر إعلامية رسمية أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، سوف يستقبل اليوم الثلاثاء، وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي يزور موسكو سعياً لإرساء "الاستقرار" في العلاقات المتوترة بين البلدين، على الرغم من قائمة متزايدة من القضايا الخلافية.

 

وفي ظل هذه الخلافات الكثيرة بين واشنطن وموسكو، وفي طليعتها سوريا وإيران وأوكرانيا وفنزويلا، ومسألة نزع السلاح، يتحتم على بومبيو التقدم في حقل ألغام بحثاً عن النبرة المناسبة ما بين حزمه المعلن تجاه الخصم الروسي، وسعي رئيسه دونالد ترمب للتقرب من موسكو.

 

وأوضح الكرملين أن بومبيو سيلتقي نظيره الروسي سيرغي لافروف قبل أن يستقبلهما الرئيس الروسي، ليكون أعلى مسؤول أمريكي يلتقي بوتين منذ قمته مع ترمب في تموز/يوليو في هلسنكي، والتي أثار خلالها الرئيس الجمهوري صدمة في الطبقة السياسية الأمريكية بموقفه المهادن حيال سيد الكرملين.

 

وقد يلتقي الرئيسان مجدداً خلال القمة المقبلة لمجموعة العشرين في نهاية حزيران/يونيو في اليابان.

 

ويأمل البيت الأبيض في طي صفحة العلاقات المتوترة بين البلدين الخصمين بعد انتهاء تحقيق المدعي الخاص، روبرت مولر، الذي أكد قبل أقل من شهرين تدخل روسيا في الانتخابات الرئاسية عام 2016، لكنه لم يخلص إلى وجود تواطؤ بين فريق حملة ترمب وموسكو.


المصدر: وكالات