بالفيديو : الإتحاد الأوروبي يكشف فضائح حول الإنتخابات العراقية التي جرت في 2018 ؟!

تاريخ الإضافة الأحد 24 شباط 2019 - 3:34 ص    عدد الزيارات 601    التعليقات 0    القسم العراق

        



كشف تقرير موسع نشرته بعثة خبراء الاتحاد الأوروبي في العراق، عن سلبيات وأخطاء وتقاعس وفشل لدى مفوضية الإنتخابات في إجراء تدقيق ومراجعة مستقلينِ للأنظمة الإلكترونية المستخدمة.

 

شبكة "INP+"، تابعت ما أوضحته بعثة الإتحاد الأوروبي وأعدت التقرير التالي:

 

 

 

وفي ما يأتي أبرز السلبيات التي أشّرها التقرير:

 

1 ــ غياب الشفافية وعدم إجراء مراجعة وتدقيق مستقلينِ لنظام تكنولوجيا المعلومات المستخدمة وتغيّر التشريعات خلال العملية الانتخابية.

2 ــ احتواء الإطار القانوني لانتخابات 2018 العديد من الأحكام التي لا تتماشى مع التعهدات الدولية والمبادئ الدولية للانتخابات الديمقراطية.

3ــ في خطوة غير مسبوقة أقرّ مجلس النواب السابق تعديلاً على قانون الانتخابات بعد إعلان النتائج الأولية مما أحدث تغييرات مهمة.

4 ــ لم تلاحظ أي جهود مبذولة من قبل المفوضية لتسهيل وتمكين الناخبين من تسلّم بطاقات الناخب بسلاسة مما حرم أكثر من 20 % من الناخبين المسجلين بحكم الامر الواقع من حقهم في الاقتراع.

5 ــ أغلب المحاورين على قناة العراقية المملوكة للدولة كانت منحازة بشكل واضح لرئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.

6 ــ على الرغم من افتراض استقلاليتها إلّا أن أعضاء مفوضية الانتخابات هم مرشحو الكتل السياسية الرئيسة.

7ـ لم تتم حماية سرّية الناخب بشكل كافٍ.

8ـ تقاعس المفوضية وفشلها في إجراء تدقيق ومراجعة مستقلينِ للأنظمة الإلكترونية المستخدمة.

9ــ لم يتمتع وكلاء الكيانات السياسية والمراقبون بحرية الوصول بالشكل المطلوب والكافي.

10 ــ لم يتم اتباع إجراءات العدّ بشكل روتيني منتظم

 

من جهته رد  مجلس المفوضين في مفوضية الانتخابات على تقرير بعثة الاتحاد الأوروبي في العراق، قائلا إن "من منطلق الشفافية خضعت انتخابات 2018 لمراقبة المنظمات المحلية والدولية، ومن بينها بعثة الاتحاد الأوروبي لمراقبة الانتخابات".

وأضاف بيان صادر عن المكتب الإعلامي لمفوضية الانتخابات أنّ "المفوضية تابعت تقرير بعثة الاتحاد الأوروبي الأخير الذي تداولته وسائل الإعلام"، معلناً أنّ "المفوضية بصدد إعداد تقرير مفصّل يتضمن إجابة رسمية على ما ورد في التقرير في الجانب المتعلق بعمل المفوضية، وسيتم توزيع الإجابة على الرئاسات الثلاث، والمنظمات الدولية، وبعثة الاتحاد الأوروبي".


المصدر: INP+ وكالات