بسبب جشع زوجها عارضة ازياء من الشهرة الى التشرد فما قصتها؟!

تاريخ الإضافة الإثنين 11 شباط 2019 - 8:10 م    عدد الزيارات 242    التعليقات 0    القسم منوعات

        



تداولت مواقع التواصل الاجتماعي في إسبانيا صوراً لعارضة الأزياء، ناستازيا أوربانو ، وهي تعيش متشردة بإقليم برشلونة بعد فقدها لأموالها.

 

وقد إشتهرت العارضة في فترة الثمانينيات من القرن الماضي حيث كانت وجهاً إعلانياً للعديد من المجلات و الماركات في ذلك الوقت، وكانت تحقق دخلاً سنوياً ضخماً يقدر بمليون دولار سنوياً مقابل 20 يوم للعمل فقط خلال السنة.

 

واليوم أصبحت العارضة المشهورة سابقاً، إمرأة كبيرة وحيدة ومشردة تعيش في الشوارع بعد أن تخلى عنها الجميع.

 

وذكرت نستازيا في حديث لها، بأن حياتها إنقلبت رأساً على عقب، بعدما إلتقت بزوجها الذي سلبها كل ثروتها ولم يترك لها سوى الملابس، وتضيف إنها إنخدعت به، ولكن الشيئ الوحيد الجيد في علاقتها به هو الأطفال.

 

وتابعت نستازيا: " لقد جردني من أموالي، اذ أنه بعد يومين فقط من معرفتي به، أراد مني التوقيع على شيك لشراء سيارة "بي إم دبليو"،وأنا كنت كالحمقاء مغرمة به، فوقعت على الشيك".

 


المصدر: وكالات