دراسة.. معجون الأسنان يشكل خطراً على صحة أسنان أطفالنا

تاريخ الإضافة الأربعاء 6 شباط 2019 - 5:43 م    عدد الزيارات 248    التعليقات 0    القسم صحة

        



أثبتت دراسات علمية، أن الإكثار من إستخدام معجون الأسنان بالنسبة لصغار السن يعرض أسنانهم الى الإصابة بالتشقق والتبقع في حياتهم المستقبلية.

 

و أجريت الدراسة على أطفال تتراوح اعمارهم بين 3 الى 6 سنوات، حيث وجد أن 40% منهم يستخدمون كمية كبيرة من معجون الأسنان عند تنظيف أسنانهم.

 

وإستخدم الأطفال فرشاة الأسنان المملوءة بالكامل او النصف مملوءة بمعجون الاسنان لفرش أسنانهم، وهذا يتعارض مع مقدار الكمية التي يوصي بها الاطباء التي لا تتجاوز حجم حبة البازيلاء.

 

ومن المعروف أنه لا يكاد يخلو أنبوب معجون الأسنان من مادة غير مرئية تُدعى الفلوريد، تقول العديد من الدراسات إن لديها قدرة على مقاومة التسوس.

 

ويوصي مسؤولو الصحة بأن يشرب الجميع "الماء المفلور"، وأن يقوم كل شخص بدءا من عمر الثانية بغسل أسنانه مرتين في اليوم بمعجون أسنان يحتوي على الفلوريد.

 

لكن الاستخدام المكثف للفلوريد عند تشكيل الأسنان يمكن أن يؤدي إلى تسوس الأسنان أو الأسنان المبقعة، والمعروفة باسم التسمم بالفلور السني. وفي الحالات القصوى، يمكن أن تصبح الأسنان مغطاة بالمعدن بالكامل.

 

وأشارت دراسات سابقة إلى أن التسمم بالفلور في تزايد مستمر منذ ثلاثة عقود على الأقل، ويمكن أن يؤثر هذا التسمم على اثنين من كل خمسة مراهقين.

 

 


المصدر: روسيا اليوم