اولمبياد 2018 الشتوي: فرنسا والنمسا تهددان بعدم المشاركة

تاريخ الإضافة الأربعاء 1 تشرين الثاني 2017 - 6:12 م    عدد الزيارات 597    التعليقات 0    القسم رياضة

        



هددت فرنسا والنمسا وهما دولتان من الوزن الثقيل في الالعاب الاولمبية الشتوية، بعدم المشاركة في اولمبياد 2018 إذا استمر التوتر في شبه الجزية الكورية.

وصرحت وزيرة الرياضة الفرنسية لورا فليسل الخميس "لن نضع منتخب فرنسا في مكان غير آمن"، في اشارة الى مشاركة فرنسا في اولمبياد 2018 الشتوي من 9 الى 25 شباط/فبراير في مدينة بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية الواقعة على بعد 80 كلم عن الحدود مع كوريا الشمالية.

وقالت الوزيرة لاذاعة "آر تي ال" تعليقا على التوتر القائم حاليا بسبب التجارب التي تجريها كوريا الشمالية، "اذا ما استمر وازداد التوتر وام نستطع ايجاد امن اكيد، منتخب فرنسا سيبقى هنا".

وكان رئيس اللجنة الاولمبية الدولية الالماني توماس باخ كرر قبل خمسة ايام في اجتماع ليما حيث تم المنح المزدوج لاولمبيادي 2024 و2028 الى باريس ولوس انجليس الاميركية، "ان موقف اللجنة لم يتبدل وان لديها كامل الثقة"، فيما أكد قبله ناطق باسم اللجنة انه "لا توجد خطة باء" بالنسبة الى الالعاب الشتوية.

وقال باخ "اننا ندعو الى حل دبلوماسي والى السلام"، داعيا الى هدنة اولمبية يتم التفاوض عليها برعاية الامم المتحدة.

ورفضت فليسل فكرة الغاء الالعاب، وقالت "اليوم لم نصل بعد الى هذا الحد، واطلب اليكم الا تقلقوا هذا المنتخب الفرنسي الذي يستعد للحدث منذ أربع سنوات".

واضافت "اننا على علم بالوضع القائم حاليا، ونحن على علاقة وثيقة بوزارة الخارجية، وعلينا ان نراقب وان نحلل".

بدوره، اعلن رئيس اللجنة الاولمبية النمسوية كارل شتوس الجمعة ان بلاده لا تستبعد عدم المشاركة في الالعاب الشتوية بسبب ارتفاع حدة التوتر.

واوضح شتوس "اذا تفاقم الوضع ولم تكن سلامة رياضينا مؤمنة، فلن نذهب الى كوريا الجنوبية. اليوم، لا نعتبر ان الوضع بلغ هذا الحد"، مشيرا الى انه لا توجد خطة "باء" في حال تم الغاء الالعاب.

المانيا ستتخذ قرارا في الوقت المناسب:                

واعلنت المانيا انها ستدرس "في الوقت المناسب" مسألة ارسال فريق رياضي الى الالعاب الاولمبية الشتوية، واكدت وزيرة الداخلية الالمانية - المختصة ايضا بالرياضة - في معرض ردها على سؤال لوكالة "سيد" الرياضية التابعة لوكالة فرانس برس: "قرار ارسال فريق المانيا الى الالعاب الاولمبية والبارلمبية الشتوية 2018 في بيونغ تشانغ سيتم تقييمه في الوقت المناسب من قبل الحكومة، اللجنة الوطنية الاولمبية والسلطات المختصة بالامن".

وارتفعت نسبة التوتر في شبه الجزيرة الكورية بسبب التجارب النووية واطلاق الصواريخ الباليستية من جانب كوريا الشمالية التي وعد زعيمها كيم جونغ-اون بان يجعل الرئيس الاميركي دونالد ترامب "يدفع غاليا" ثمن تهديداته ب"تدمير كلي" لكوريا الشمالية.
                  


المصدر: بين سبورت