إستيلاء الحشد الشعبي على مسجد الأرقم في الموصل

تاريخ الإضافة الثلاثاء 11 كانون الأول 2018 - 1:13 م    عدد الزيارات 1502    التعليقات 0

        



إستولت قوات الحشد على أحد المساجد في مدينة الموصل واتخذته مقراً لها ،حيث طالب مدير الوقف السني، محافظ نينوى بالتدخل لإسترجاع المسجد التابع لها.

 

ووجه مدير الوقف السني رسالة إلى محافظ نينوى قال فيها: "في الوقت الذي نستعد فيه للاحتفال بتحرير الموصل، وإذ بقوة تابعة لهيئة الحشد الشعبي، تقوم باقتحام مسجد الأرقم في حي المثنى، وتضع عليه لوحة بعنوان جامع الوحدة الإسلامية.

 

وأضاف مدير الوقف أن "القوة التي اقتحمت المسجد، قالت إنها تهدف لإقامة صلاة موحدة، لكن تبين لاحقًا أنها تسعى إلى اتخاذه مقرًا لها.

 

وبحسب تغريدة للنائب أحمد الجبوري جاء فيها: "المساجد وبيوت الله هي لكل المسلمين والتجاوز عليها مرفوض قطعيا، وعملية الاستحواذ على جامع الأرقم في الموصل من قبل مجموعة من الحشد أمر لا نقبل به. وعلى السيد القائد العام ورئيس هيئة الحشد الشعبي التدخل السريع لإخراجهم ومحاسبتهم، لأن هذا الفعل لا يخدم المصلحة الوطنية".


المصدر: رووداو