بغداد ترفض "الاعتداء" على عراقيين في منافذ حدودية إيرانية

تاريخ الإضافة الأحد 7 تشرين الأول 2018 - 2:16 ص    عدد الزيارات 775    التعليقات 0    القسم إيران، العراق

        



أعلنت هيئة المنافذ الحدودية في العراق (حكومية) اليوم السبت، تقديم "اعتراض رسمي" إلى طهران على خلفية تكرار "الاعتداء" على مسافرين عراقيين في المنافذ الحدودية الإيرانية.

 

ونهاية الشهر الماضي، تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطعا مصورا يظهر اعتداء عناصر أمن إيرانيين بمنفذ الشلامجة البري بين إيران والبصرة على مسافرين عراقيين، بسبب اعتراضهم على التأخير وسوء المعاملة.

 

وقال رئيس هيئة المنافذ الحدودية العراقية كاظم العقابي في تصريح لوسائل إعلام محلية، تابعته الأناضول، إن "الهيئة سجلت اعتراضا لدى السفارة الإيرانية في بغداد حول تكرار الاعتداءات على العراقيين من قبل بعض الشخصيات الإيرانية العاملة بالمنافذ الحدودية"، دون توضيح طبيعة الاعتداءات.

 

وأضاف العقابي أنه أبلغ مسؤولا رفيعا في السفارة الإيرانية بأن "التعامل مع المسافرين العراقيين لا يليق بمستوى حضارة العراق الذي يستقبل ملايين الزائرين الإيرانيين، ولم يتعامل مع أحدهم بهذه الطريقة، سيما خلال الزيارة السابقة (بمناسبة عاشوراء) والتي شهدت دخول أكثر من مليون و500 شخص عبر منفذ زرباطية في محافظة واسط".

 

وحتى الساعة 15.15 تغ، لم تعقب إيران بخصوص التصريح.

 

ويمتلك العراق أربعة منافذ برية مع إيران هي زرباطية في واسط، والشلامجة في البصرة، والمنذرية في ديالى، والشيب في ميسان.

 

 


المصدر: وكالات