بتوقيع وثيقة "شاملة" ينهي ترامب وكيم قمّتهما التاريخية

تاريخ الإضافة الثلاثاء 12 حزيران 2018 - 9:56 ص    عدد الزيارات 215    التعليقات 0    القسم العالم، أمريكا، أخبار

        



أنهى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون قمتهما التاريخية في سنغافورة، الثلاثاء، بالتوقيع على وثيقة وصفها الرئيس الأمريكي بـ"الشاملة"، وذلك بعد نحو ساعتين من المفاوضات التي قد تمهد لنزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية.

 


 



في وقت لم يتم الكشف فيه بعدُ عن محتوى الوثيقة المشتركة، لكن ترامب قال، في تصريحات للصحفيين عقب التوقيع على الوثيقة، إنّ إجراءات نزع أسلحة كوريا الشمالية النووية ستبدأ سريعًا. مضيفًا، أنّه "فخور" بما جرى خلال القمة، وأشار إلى أنّ العلاقة في شبه الجزيرة الكورية ستكون مختلفة تمامًا، لافتًا إلى وجود "كثير من النوايا الطيبة" وأن الطرفين طورا "رابطًا خاصًا". على حدّ قوله.

 


 



وحول ما وجّهه صحافيون من سؤال عما إذا كان الرئيس الأمريكي سيدعو كيم إلى البيت الأبيض، رد ترامب: "بكل تأكيد". وقال كيم من جانبه إنّ الولايات المتحدة وكوريا الشمالية قررتا طي صفحة الماضي وتوقيع وثيقة تاريخية، معبرًا عن امتنانه العميق لجهود الرئيس ترامب في جعل القمة أمرًا ممكنًا. وذلك بحسبما تناقلته وسائل الإعلام عن الزعيمين.

 


المصدر: وكالة الأناضول