ألمانيا: أبٌ وأمٌّ ينسيان طفلتهما في استراحة على طريق سريع

تاريخ الإضافة الأربعاء 6 حزيران 2018 - 12:25 م    عدد الزيارات 197    التعليقات 0    القسم منوعات

        



الاتكال كان وراء نسيان والدين لطفلتهما في استراحة على طريق سريع في جنوب غرب ألمانيا. بعد اكتشافهما فعلتهما سارعا بالاتصال بالشرطة. لكن كيف كانت نهاية هذه الدراما؟!

أفاد متحدث باسم الشرطة الألمانية، الاثنين، أنّ أبا وأمّا نسيا طفلتهما في استراحة على طريق سريع بالقرب من مدينة فرايبورغ في أقصى الجنوب الغربي من ألمانيا. "اتكل كل منهما على الآخر معتقداً كل منهما أن الآخر أركب الطفلة في السيارة وربطها بحزام الأمان"، يقول المتحدث موضحاً ملابسات الحادث الذي وقع السبت الماضي. ولم يكتشف الوالدين فعلتهما بحق الطفلة، ذات الثماني أعوام، إلا بعد دقائق وعندما أصبحا على الطريق السريع، ما حملهما على الاتصال بالشرطة.
 

في تلك الأثناء لاحظت سائقة سيارة أنّ الطفلة المنسية كانت تبحث عن الأب والأم، البالغين 51 و50 عاماً، في الاستراحة واتصلت أيضاً بالشرطة. اعتنت السيدة بالطفلة حتى قدمت الشرطة.
 

وحسب أقوال الأب والأم فإنّ الطفلة "بالعموم هادئة الطبع" ما حدا بهما للاعتقاد أنها ركبت السيارة معهما. وبعد توضيح "معقول" من الوالدين لم تفتح الشرطة تحقيقاً بالأمر.
 

بعد انقشاع غبار سوء التفاهم تابعت العائلة طريقها السبت صوب مدينة شتوتغارت.

 


المصدر: DW