ماكغورك يشيد بـتطبيع العلاقات بين بغداد و أربيل

تاريخ الإضافة الأربعاء 18 نيسان 2018 - 4:07 م    عدد الزيارات 422    التعليقات 0    القسم العراق

        



أشاد المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي إلى التحالف الدولي ضد "داعش"، بريت ماكغورك، الأربعاء، بالتطور الحاصل في تطبيع الأوضاع بين أربيل وبغداد.



جاء ذلك خلال استقباله من قبل رئيس وزراء إقليم كوردستان نيجرفان بارزاني، مساء الثلاثاء، مع وفدٍ مرافقٍ له ضم دوغلاس سيليمان سفير الولايات المتحدة في العراق، وأندرو بيك مساعد نائب وزير الخارجية الأمريكي لشؤون العراق وإيران، وكين غروس القنصل العام الأمريكي في إقليم كوردستان وعدداً من الدبلوماسيين، حسب بيان صدر عن إدارة الإقليم اليوم.



وأضاف البيان أن "الوفد الضيف بارك خطوات بدء حوار أربيل بغداد، التي أدت إلى تطبيع العلاقات، ورفع الحظر عن مطاري الإقليم، وإطلاق جزء من رواتب موظفي كوردستان، "معبرين عن الأمل في أن يجري الطرفان المزيد من المحادثات للتوصل إلى حل لكل المشاكل".



ونقل البيان عن الوفد الضيف تأكيده أن "علاقاتهم ستستمر مع الإقليم، وأنهم سيولون اهتماماً أكبر بهذه العلاقات، وسيعملون على تعزيزها".



من جانبه، اكد بارزاني على أن الحوار هو السبيل الوحيد لحل المشاكل في الحكومة الاتحادية في بغداد، معبراً عن استعداد الإقليم للاستمرار في المباحثات والحوار.



وأوضح أن الإقليم يولي اهتماماً كبيراً بعلاقاته مع الولايات المتحدة، معبراً عن الاستعداد لتقديم كل التسهيلات لتعزيز العلاقات في كافة المجالات.



كانت خلافات تفاقمت بين بغداد وأربيل على نحو غير مسبوق إثر استفتاء الانفصال الذي أجراه الإقليم في سبتمبر/أيلول 2017، وأثار غضب الحكومة العراقية، قبل أن تحدث انفراجة في العلاقات مؤخراً إثر ترحيب إدارة الإقليم بقرار المحكمة الاتحادية العراقية في نوفمبر/تشرين الثاني 2017 بعدم دستورية الاستفتاء.



وشملت ملامح تلك الانفراجة، مباحثات بين الطرفين لحل الخلافات العالقة بينهما، ورفع بغداد حظراً على الرحلات الجوية من وإلى مطاري أربيل والسليمانية، فضلا عن إرسال رواتب موظفي الدولة بالإقليم لشهر أبريل/نيسان الجاري، لأول مرة منذ 2014.


المصدر: وكالة الأناضول