العراق يطلق حملة تمشيط واسعة لملاحقة خلايا "داعش" في الانبار

تاريخ الإضافة الثلاثاء 17 نيسان 2018 - 10:03 م    عدد الزيارات 419    التعليقات 0    القسم العراق

        



أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الثلاثاء، عن انطلاق حملة "تمشيط" واسعة لملاحقة خلايا تنظيم "داعش" في مناطق صحراوية بمحافظة الأنبار غربي البلاد. 



جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده العبادي في العاصمة بغداد، عقب اجتماع لحكومته. 



وأضاف العبادي، أن الحملة تستهدف تطهير منطقة "الجزيرة" من عناصر "داعش" للحيلولة دون "تأسيس مجاميع إرهابية"، من دون مزيد من التفاصيل. 



من جانبه، قال العقيد في الجيش العراقي وليد الدليمي، إن "الحملة العسكرية تشارك فيها قوات الجيش والشرطة والحشد الشعبي والحشد العشائري  وبإسناد من الطيران العراقي والتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة". 



وأضاف الدليمي، أن العملية يقودها قائد الجيش في الأنبار اللواء الركن محمود الفلاحي، وتهدف لملاحقة عناصر داعش في صحراء الثرثار وبحيرة الثرثار (شمال الرمادي مركز محافظة الأنبار) وصولاً إلى الحافة الجنوبية للبحيرة في صلاح الدين (شمال).



وفي ديسمبر/ كانون الأول الماضي أعلنت الحكومة العراقية استعادة كامل الأراضي من قبضة "داعش"، الذي كان يسيطر على ثلث مساحة البلاد. 



ولا يزال تنظيم "داعش" يحتفظ بخلايا نائمة متوزعة في أرجاء البلاد، وبدأ يعود تدريجيًا لأسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات التي كان يتبعها قبل عام 2014. 



وفي الأسابيع القليلة الماضية، بدأت هجمات التنظيم تتصاعد تدريجياً وهو ما أثار مخاوف من أن يعيد التنظيم صفوفه في المناطق النائية لشن هجمات واسعة. 


المصدر: الأناضول