مذيع كندي يثير غضبًا مجتمعيًا بعد اصطياده أسدًا وطهيه

تاريخ الإضافة السبت 23 كانون الأول 2017 - 9:21 ص    عدد الزيارات 1586    التعليقات 0    القسم منوعات

        



أثار مقدم برامج كندي اصطاد أسدا أمريكيا وطهى أجزاء منه غضبا مجتمعيا في كندا، وصل إلى درجة استياء زوجة رئيس الحكومة السابق ستيفن هاربر.

ونشر ستيف إكلوند العامل في محطة "وايلد تي في" على حسابه بموقع فيسبوك صورا لاصطياده أسدا أمريكيا، وحمل قطع لحم كبيرة منه تم تقطيعها إلى أجزاء وطهيها في مقلاة كبيرة.

 

 


وعلى الرغم من كون عملية الصيد التي قام بها الإعلامي قانونية، إلا أن ما أثار استياء المتابعين أن الأمر "مقزز" حد وصفهم.

وقالت لورين هاربر زوجة رئيس الوزراء المحافظ السابق في تغريدة "إنه شخص مقزز".

وأضافت: "مطاردة أسد أمريكي بواسطة كلاب حتى إنهاكه ومن ثم الإجهاز على الحيوان المحاصر والخائف والمنهك. لا بد أن ذلك يأتي للتعويض على نقص قد يكون عضوا ذكريا صغيرا".

وأضافت: "القتل في سبيل التسلية يصيبني بالإعياء"، مشددة في الوقت نفسه على أن أجدادها كانوا من الصيادين. 

وعلى الرغم من ردود الفعل السلبية التي أدلى بها العديد من المعلقين على عملية الصيد، إلا أن الإعلامي في المقابل حاز إعجاب الصيادين وقدموا له التهنئة على فعلته.

 

 


المصدر: عربي 21