هروب عائلة ملكة جمال العراق بسبب "سيلفي" مع نظيرتها الإسرائيلية

تاريخ الإضافة السبت 16 كانون الأول 2017 - 11:01 م    عدد الزيارات 1434    التعليقات 0    القسم ثقافة وفن، منوعات، العراق

        



أثارت ملكة جمال العراق سارة عيدان، المجندة السابقة في الجيش الأميركي، غضب وانتقاد الشارع العراقي، بعد نشر صورة لها مع نظيرتها الإسرائيلية، خلال مشاركتهما في مسابقة ملكة جمال الكون لعام 2017، والتي أقيمت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، بمدينة لوس أنجليس الأميركية.

 

وأعرب العديد من رواد وسائل التواصل الاجتماعي في العراق، عن غضبهم من صورة لعيدان على هامش مشاركتها في مسابقة ملكة جمال الكون بالولايات المتحدة، مع منافستها الإسرائيلية، وانتقدوا ما قامت به.

 

وأفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية بأن عائلة عيدان واجهت ضغوطًا واسعة وسلسلة من الانتقادات، عقب ظهور سارة رفقة جاندلسمان في صورة شاركتها الأخيرة عبر حسابها على موقع "إنستغرام".

وسبق أن أثارت سارة الضجة والجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، عقب ظهورها، في مسابقة ملكة جمال الكون، بملابس البحر. ووفقا لما ذكرته وكالة "سبوتنيك" الروسية، فقد سارت سارة عيدان على منصة ملكة جمال الكون، بقطعتي ملابس سباحة، كشفت عن تفاصيل جسدها.

 

وتصف عيدان نفسها، وهي من مواليد 1990 ببغداد، بأنها مطربة وكاتبة للأغاني، وتحمل شهادة في فنون الأداء، وعملت مجندة مع قوات الاحتلال في الجيش الأميركي داخل العراق عام 2009، ومن خلالها حصلت على فرصة للسفر إلى الولايات المتحدة. وينحدر والدا سارة من مدينة الحلة في بابل، وسط جنوب العراق.

 

وكانت المتسابقة الإسرائيلية أدر قد ذكرت، في حديثها لصحيفة "التايمز" الإسرائيلية، أن أسرة عيدان غادرت البلاد بعد تلقيها تهديدات على خلفية الصورة.

 

يذكر أن هذه أول مرة منذ 45 عاماً التي تشارك فيها مواطنة عراقية في مسابقة ملكة جمال الكون، التي أقيمت في 26 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بمدينة لاس فيغاس.

 

 


المصدر: العربي الجديد